مفاجأة .. ما يسمي لجنة متابعة قضايا النوبة .. لا تمثل النوبيين

كتب طارق حسين : طالعتنا جريدة المساء علي صدر صفحتها الأولي عنوان أقل ما يوصف به أنه ” مقزز ” يقول ” و بدأ سيناريو التقسيم .. نوبيون يريدون الإنفصال عن مصر ” !! و حمل الخبر كما هو موضح اعلاه معلومات حول حادث جنائي عادي  .

و سأتحدث هنا بصفتي صحفي مصري نوبي .. فالتصريح الذي أدلي به المتحدث الرسمي ” عما يسمي بلجنة المتابعة النوبية للقضية النوبية ” و هو قريب في الوقت نفسه أحد أقارب المتهين بحسب الخبر المنشور ..  لا يعبر بأي حال من الأحوال عن النوبيين لانه ببساطة تلك اللجنة غير منتخبة و لا تعبر إلا عن من ينتموا إليها و أغلبها من هواة ” الشو الإعلامي ” .

و لكن الخطير في الموضوع هو حالة التشوية المتعمد من بعض العاملين بالصحافة و الإعلام و تكرارهم ” الممل ” تلك الأيام علي نغمة التقسيم .. و التي لا تلقي أي إهتمام من أي نوبي و كما لا يعلموا أن القئم علي سدة الحك الآن و هو المشير محمد حسين طنطاوي ” نوبي الأصل ” و أمانة النوبي داخله جعلته يحمل امانة الوطن و يقود سفينة بلاده مصر الي بر الأمان و لا ينزلق جيش مصر و شعبها  الي فيما نراه  من سلوكيات لا ترقي الي  شرف العسكرية من جيوش و أنظمة دول مجاورة .

و حتي يعلم القارئ ان ما تسمي لجان المتابعة قد لاقت إنتقادات واسعة من النوبيين حيث أن لقاءاتها دائما ” سرية و غير معلنة ” و هي لجان ” غير منتخبة ” فضلا ان أغلب أعضاؤها غير مختصين و لا يملكون أي أرقام أو إحصاءات دقيقة حول مطالب النوبيين .. و  المفاجأة أنهم كانوا يؤيدون النظام السابق و حزبه – عبر بيانات تأييد موثقة و فيديوهات تثبت ذلك موضح احداها اسفل المقال – و أن تلك اللجان دائما كانت – و مازالت تعمل – علي سحب الشرعية من نادي النوبة العام بالقاهرة ” الممثل الشرعي ” للنوبيين و هو مختص بمناقشة مشاكل أبناء النوبة و ليس غيره و نضرب مثالا بأن النادي النوبي العام بالاسكندرية هو نادي رياضي غير مختص قانونا – بحكم لوائح الشباب و الرياضة – بمناقشة تلك المشاكل .. كما دأبت تلك اللجان – المتابعة – علي إثارة المشاكل بهدف إستمرارية وجودها الدائم و المستمر تحت أضواء الإعلام و الشهرة .

و في نهاية القول ندعو كل من يسير علي درب من يدعي التحدث باسم تلك اللجان أن يرحل عن سماء وطننا مصر الي غير رجعة و ليذهب اي من يريد التازل عن الجنسية المصرية الي الجحيم غير مأسوف عليه .. فسنظل أبناء و جنود مصر و حماة أرضها  .

و يمكنم متابعة ( مبايعة رئيس ما تسمي لجنة المتابعة بالاسكندرية للرئيس المخلوع و الحزب الوطني المنحل عبر هذا الفيديو )

 

Advertisements

About alexnews

صحافة سكندرية مستقلة متميزة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: