أرشيف | الجالية السودانية في مصر RSS for this section

النوبة جسر للتواصل

مصطفى أمين  : النوبة هي المنطقة الواقعة في جنوب مصر على طول نهر النيل حتى شمال السودان ولعبت الثقافة النوبية دورا هاما فى ربط نسيج العلاقات الاجتماعية والثقافية على ضفتي وادى النيل والتى تجسدت عبر تا ريخها العميق والطويل حتى وقتنا المعاصر
وما بين .. الامس…واليوم ..وغدا…

اكدت ندوة ” النوبة جسر للتواصل ” والتى نظمتها جمعية صاى الخيرية السودانية هذا الاسبوع بمصر ان العلاقات السودانية المصرية ذات طبيعة خاصة وان ابناء وادى النيل شعب واحد فى بلدين كما اكدت على دور الفن النوبى فى ربط النسيج الاجتماعى والثقافى بين شعبى وادى النيل وعن مدى اواصر وروابط الدم والتاريخ الضارب فى عمق العلاقات وقد شارك فى الامسية نخبة من المهتمين بشان العلاقات المصرية السودانية والتى ادارها الاعلامى السودانى شاذلي فانوب
وفى الكلمة التى القاها وليد بك نائب رئيس جمعية صاى الذى اكد فيها ان الفنون والثقافة هى التى شكلت وجدان شعبى وادى النيل مضيفا ان جزيرة صاى بالسودان وما حولها بشقيها الشمالى والجنوبى تمثل معبرا استراتيجيا لثقافات العمق الافريقى وايضا تشكيل وجدان الشعبين السودانى والمصرى بالرغم من المتغيرات الايدولوجية ومفاهيم الادب المعاصر
وبداية اكد الدكتور حمزة الباقر المتخصص فى الشأن النوبى والمستشار الاسبق للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم على معنى كلمة نوبة فاسمها مشتق من لفظ نوب والتى كان يطلق عليها باللغة المصرية القديمة بلاد الذهب وكان قدماء المصريين يطلقون عليها كلمة كوش التي تقع من جنوب أسوان وحتي الخرطوم حيث يعيش شعب النوبة وحيث قامت ممالك إمتد نفوذها علي وادي النيل بمصر حتي البحر الأبيض المتوسط شمالا . ويرجع تاريخ النوبة للعصر الحجري في عصر ما قبل التاريخ.. واستطرد فى تاريخها الطويل واكد على الدور الاجتماعى على ضفتي الوادى وعن العادات والتقاليد والروابط الاجتماعية و التراثية القوية و التى ربطت شعبي الوادى وادراك المستعمر لهذه القوة والتى دفعته الى الي محاولات الفرقة والتي دائما كان مصيرها الفشل وهذا ما نشاهده حتى اليوم فقوة ابناء الوادى لا يستهان بها منذ القدم
وفى كلمتة قال الدكتور مصطفى محمد عبد القادر رئيس جمعية إحياء التراث النوبي ان الثقافة والاغنية النوبية لعبت دورا كبيرا فى الحفاظ على التراث عن طريق حفظ الاغنيات الترا ثية القديمة ورثنها عن الفنانين القدامى بتتكلم عن النوبة القديمة والأرض والتهجير، وفيه أغانى خاصة بالنوبة منذ آلاف السنين، مازالت موجودة ويجب الحفاظ عليها ولم يكن الغناء هوالوسيلة الوحيدة التى اعتبرها أبناء النوبة وسيلة لحفظ ذاكرتهم، بل الأدب أيضاً واكد ان اللغة النوبية بدأت تندثر خصوصاً بين الأجيال الجديدة، وايضا العادات والتقاليد الخاصة بثقافتها فلا بد من المحافظة عليها .لانها لعبت وستظل تلعب دورا هاما فى التواصل والمحافظة على تراثنا وتستمر النوبة جسر وصل وتواصل .
واكد الدكتور يوسف الوردانى مساعد وزير الشباب والرياضة المصرى على ان القوة الناعمة السودانية المصرية لعبت دورا هاما على مر العصور وكان لها تاثيرها الكبير فى تعميق قوة الترابط بينهما فى ربط النسيج الاجتماعى والثقافى بين شعبى وادى النيل وفى عمق العلاقات منذ زمن بعيد حتى وقتنا هذا واعطى نماذج كثيرة على سبيل المثال زيارة كوكب الشرق الى السودان اول مرة والتى نالت اعجاب وترحيب جميل ورائع والتى على اثرها غنت للشاعر السودانى اغنيتة غدا اللقاءك وايضا ماقاله فى المجال الرياضى من اسماء لاعبين كبار كان لهم صولات وجولات كبيرة فى الاندية المصرية امثال سمير محمد على وعمر النور وعبد المنعم مصطفى “شطة” وغيرهم وايضا فى مجال السينما كان هناك الممثل الرائع ابراهيم خان وايضا المخرج سعيد حامد وايضا فى شتى المجالات ..واكد فى نهاية مداخلتة على ضرورة مشاركة ابناء الجالية السودانية بمصروايضا الشباب السودانى بالسودان على التفاعل مع الانشطة التى تقدمها وزارة الشباب والرياضة المصرية وان مراكز الشباب مفتوحة وترحب بكل الاشقاء بالسودان .
وتحدثت الاستاذة الدكتورة شيماء عبد الالة رئيس تحرير صحيفة الجمهورية المصرية التى تصدر باللغة الفرنسية على عمق العلاقات المصرية السودانية وان يلعب الاعلام دورا ايجابيا فى نقل الصورة الصحيحة وخاصة فى ظل الجيل الجديد من الحروب التى يستخدم فيها الاعلام لبث الفتن والوقيعة لاضعاف متانة العلاقات بين شطرى الوادى فلابد ان يكون للاعلام دور هام وان يلعب الاعلام دورا
وكان للفن دورا كبيرا فى هذه الندوة وخاصة انها تزامنت مع ذكرى رحيل فنان افريقيا الاول محمد وردى والذى ترك اغنيات رائعة شدى بها خلال الامسية الفنان النوبى كرم مراد وايضا الفنان السودانى حاتم وردى والموسيقار المبدع شاكر عبد الرحيم رقيق الاحساس الذى قدم مقطوعات موسيقية رائعة للعديد من الاغنيات السودانية .
يذكر أن هذه الاحتفالية هى الثانية لجمعية صاى بمناسبة مرور مائه عام على انشائها كاول جمعية اهلية سودانية بقاهرة المعز وسوف تستمر هذه الفاعليات حتى شهر اغسطس من العام الجارى 2018 .

( الفنان النوبي كرم مراد خلال الاحتفالية بمشاركة فناني السودان )

صاي2

( من اليمين الدكتورة شيماء ويوسف الورداني وشاذلي فانوب مدير الندوة حمزة الباقر ومصطفي عبد القادر ) صاي 1

أبناء النوبة بالاسكندرية يتضامنون مع اشقاؤهم في السوادن

كتب طارق حسين : أقام أبناء الجالية السودانية الإسكندرية مؤتمر بعنوان

ابناء الجالية السودانية بالاسكندرية يؤيدون البشير ”نصرة وتأييد لرئيس السودان” للإعلان عن رفضهم قرار المحكمة الدولية بإصدار مذكرة توقيف الرئيس السوداني عمر البشير وذلك مساء اليوم “الخميس 12 مارس 2009 ” بدار السودان العام بالإسكندرية. وأعرب ممثلو الجالية السودانية عن استنكارهم للقرار وتأيدهم الكامل للرئيس البشير مطالبيه باستكمال مسيرة السلام والوحدة الوطنية والتنمية والتقدم في البلاد. شارك في المؤتمر أبناء النوبة بالإسكندرية الذين أعلنوا تضامنهم مع الأشقاء بالسودان. حضر السفير إدريس سليمان رئيس مكتب البعثة الدبلوماسية السودانية بالقاهرة، والوليد سيد نائب رئيس مكتب المؤتمر الوطني السوداني بالقاهرة، ورئيس مجلس إدارة دار السودان العام بالإسكندرية الدكتور محمد عبد الرازق عامر.